لحام ERW

خلال عملية اللحام بالمقاومة الکهربائیة یتم وصل الجسمین بواسطة الحرارة والضغط المتزامنین. بسبب المقاومة الکهربائیة التي تتمتع بها المعادن خلال مرور التیار الکهربائي، ترتفع حرارتها إلی درجة أنها تصل إلی مرحلة الذوبان. في حال تسلیط التیار الکهربائي بقوة کبیرة لفترات زمنیة قصیرة، تتحول القطعة المراد تلحیمها إلی حالة العجین (قبل مرحلة الذوبان)، ثم وبتسلیط قوة الضغط قبل وحین مرور التیار الکهربائي بشکل مستمر وخلال إرتفاع درجة حرارة القطعة سیؤدي إلی تشکیل اللحام. بعد قطع التیار الکهربائي، یستمر تسلیط الضغط مما یساعد علی تبرید محل اللحام وتماسکه. درجة الحرارةالقصوی التي یمکن الوصول إلیه خلال هذه العملیة تکون عادة أعلی من نقطة ذوبان المعدن الأساسي.

لحام SAW

هي عملیة اللحام القوسي حیث ینتج عنها قوس أو أکثر بین الإلکترود المعدني العاري أو الإلکترودات (قضیب اللحام) وبرکة اللحام. یتم الحفاظ علی القوس والمعدن المذاب عبر الإستفادة من زیوت التشحیم أو بودرة اللحام علی القطعات. یتم تأمین العملیة دون ضغط والمعدن المنتج المستخدم لملء القضبان الحدیدیة بواسطة الإلکترود (قضیب اللحام) وأحیانا بواسطة منابع أخری (قضیب اللحام، زیت التشحیم أو الذرات المعدنیة. بما أن القوس الکهربائي في عملیة التلحیم هذه یتم إخفاؤه تحت بودرة اللحام، تسمی هذه العملیة بعملیة اللحام القوسي المخفي (المغمور) أیضا. خلال اللحام المغمور، یکمن طرف قضیب اللحام داخل کتلة من مواد التشحیم تخفي تحتها منطقة إتصال القطعة الملحمة. یبدأ القوس بواسطة تماس الإلکترود بسطح القطعة. قضبان اللحام المستعملة في هذه العملیة (فیما خلا قضبان اللحام الفولاذیة المقاومة للصدأ) مغطاة بغلاف نحاسي. الغلاف النحاسي علی قضبان اللحام یؤمن الإنتقال المناسب للتیار الکهربائي، وتخفیض درجة التآکل، ومنع الصدأ وتأکسد قضبان اللحام خلال عملیة تخزینها. قضبان اللحام المستخدمة في اللحام المغمور یجب أن تکون ذات سطح نظیف وخال من أي شائبة. بالطبع فإن بعض قضبان اللحام ذات القطر المنخفض یتم تشحیمها بزیوت خالیة من الهیدروجین لضمان إمکانیة تلحیمها من الداخل وسهولة الحرکة خلال تحریک القضیب في المسار الصحیح.